صفحة الإستقبال > نشاط الرئيس
05 أكتوبر 2017
رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل رئيسة لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الوطني الفرنسي
 
استقبل السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الخميس 5 أكتوبر 2017 بقصر باردو السيدة Marielle de Sarnez رئيسة لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الوطني الفرنسي والسيد جيرومي لامبارت رئيس مجموعة الصداقة فرنسا - تونس والوفد النيابي المرافق لهما، بحضور السيد حسين الجزيري رئيس مجموعة الصداقة تونس - فرنسا والسيد لطفي النابلي مساعد الرئيس المكلف بالتصرف العام.
وأعرب رئيس المجلس عن تقديره لعمق العلاقات التاريخية والحضارية التي تربط الشعبين الصديقين، مبرزا أهمية مواصلة الجهد لتجسيم قيم الصداقة في برامج الشراكة والتعاون بين البرلمانين التونسي والفرنسي.
وتوجّه رئيس المجلس بتهانيه الى المجلس الوطني الفرنسي بمختلف هياكله لنيله ثقة الشعب الفرنسي في الانتخابات التشريعية الفارطة، مرحبا بالنائبتين من أصول تونسية سنية كريمي وأنيسة خذر عضوتا مجموعة الصداقة فرنسا تونس عن حركة الجمهورية الى الأمام.
وأكد رئيس المجلس تعويله على أصدقاء تونس في المجلس الوطني الفرنسي في لجنة العلاقات الخارجية ومجموعة الصداقة لدعم موقع تونس وانتظاراتها وبالخصوص تحويل الجزء الثاني من ديون تونس إلى استثمارات في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها من أوجه التعاون والالتقاء التي تميز العلاقات التونسية الفرنسية.
من جانبها أعربت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية والوفد المرافق لها عن مشاعر الحب والامتنان لتونس وشعبها، مؤكّدين ايمانهم بالتجربة الديمقراطية التونسية وأهمية استكمال المسار والالتزام بمواصلة دعم تونس على جميع الأصعدة.