صفحة الإستقبال > نشاط الرئيس
20 ديسمبر 2017
رئيس مجلس نواب الشعب يشرف على اجتماع ندوة الرؤساء
 
أشرف السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الاربعاء 20 ديسمبر 2017 بقصر باردو على اجتماع ندوة الرؤساء الذي يضم اعضاء مكتب المجلس ورؤساء اللجان التشريعية والخاصة ورؤساء الكتل.
ونظرت ندوة الرؤساء في مذكرة حول تحسين الاداء وتنظيم العمل الرقابي للمجلس تحتوي على مقترحات لمزيد تفعيل آليات الرقابة التقليدية بمتابعة الاسئلة الكتابية الموجهة الى اعضاء الحكومة، وتنظيم الاسئلة الشفاهية والتدخلات في الجلسة العامة على معنى الفصل 118 وجلسات الحوار مع الحكومة ومتابعة مآل مقترحات المجلس وملاحظات النواب وأجوبة الحكومة والالتزامات المقدّمة.
كما تداولت ندوة الرؤساء في مقترح برنامج الرقابة على النصوص الترتيبية لتفعيل القوانين المصادق عليها من قبل المجلس وتقييم السياسات العمومية بإضفاء مزيد من النجاعة على أعمال اللجان الخاصة والرقابة من خلال التقارير السنوية التي تعدّها مختلف هياكل الرقابة.
ونظرت ندوة الرؤساء في مقترح برنامج العمل الرقابي والتشريعي للثلاثي الأول من سنة 2018 والذي تم ضبطه بالتشاور بين مكتب المجلس ومكاتب اللجان التشريعية حسب النظام الداخلي، بهدف مزيد حوكمة العمل التشريعي والرقابي وتعزيز أداء المجلس لوظائفه.
وأوصت ندوة الرؤساء بإضفاء مزيد النجاعة والفاعلية على العمل الرقابي لمجلس نواب الشعب على الحكومة وذلك عبر تطوير اليات ووسائل الرقابة وهيكلتها في وحدة ادارية تجسم متابعة الأهداف المرسومة في ميزانيات مختلف الوزارات وبمراقبة تفعيل الحكومة للقوانين الصادرة عن المجلس ومتابعة اصدار الاوامر التطبيقية المتعلّقة بها.
وأوصت ندوة الرؤساء بإعطاء الأولوية في رزنامة العمل التشريعي للثلاثية الأولى من سنة 2018 ، لإتمام المصادقة على مشروع قانون مجلة الجماعات المحلية، نظرا لأهميته في مسار الانتخابات البلدية. كما أكدت أولوية اتمام احداث الهيئات الدستورية وفي مقدمتها انتخاب المحكمة الدستورية وإتمام النظر في مشاريع القوانين المتعلقة بمكافحة الفساد.
أشرف السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الاربعاء 20 ديسمبر 2017 بقصر باردو على اجتماع ندوة الرؤساء الذي يضم اعضاء مكتب المجلس ورؤساء اللجان التشريعية والخاصة ورؤساء الكتل.
ونظرت ندوة الرؤساء في مذكرة حول تحسين الاداء وتنظيم العمل الرقابي للمجلس تحتوي على مقترحات لمزيد تفعيل آليات الرقابة التقليدية بمتابعة الاسئلة الكتابية الموجهة الى اعضاء الحكومة، وتنظيم الاسئلة الشفاهية والتدخلات في الجلسة العامة على معنى الفصل 118 وجلسات الحوار مع الحكومة ومتابعة مآل مقترحات المجلس وملاحظات النواب وأجوبة الحكومة والالتزامات المقدّمة.
كما تداولت ندوة الرؤساء في مقترح برنامج الرقابة على النصوص الترتيبية لتفعيل القوانين المصادق عليها من قبل المجلس وتقييم السياسات العمومية بإضفاء مزيد من النجاعة على أعمال اللجان الخاصة والرقابة من خلال التقارير السنوية التي تعدّها مختلف هياكل الرقابة.
ونظرت ندوة الرؤساء في مقترح برنامج العمل الرقابي والتشريعي للثلاثي الأول من سنة 2018 والذي تم ضبطه بالتشاور بين مكتب المجلس ومكاتب اللجان التشريعية حسب النظام الداخلي، بهدف مزيد حوكمة العمل التشريعي والرقابي وتعزيز أداء المجلس لوظائفه.
وأوصت ندوة الرؤساء بإضفاء مزيد النجاعة والفاعلية على العمل الرقابي لمجلس نواب الشعب على الحكومة وذلك عبر تطوير اليات ووسائل الرقابة وهيكلتها في وحدة ادارية تجسم متابعة الأهداف المرسومة في ميزانيات مختلف الوزارات وبمراقبة تفعيل الحكومة للقوانين الصادرة عن المجلس ومتابعة اصدار الاوامر التطبيقية المتعلّقة بها.
وأوصت ندوة الرؤساء بإعطاء الأولوية في رزنامة العمل التشريعي للثلاثية الأولى من سنة 2018 ، لإتمام المصادقة على مشروع قانون مجلة الجماعات المحلية، نظرا لأهميته في مسار الانتخابات البلدية. كما أكدت أولوية اتمام احداث الهيئات الدستورية وفي مقدمتها انتخاب المحكمة الدستورية وإتمام النظر في مشاريع القوانين المتعلقة بمكافحة الفساد.